فوضى " سوق الأثنين " تمتد لعزبة السوق وكوبرى المنشية والحرس الوطنى




Image may contain: one or more people, people standing and outdoor
أحمد الليثى

تشهدمنطقة "منشية النور " حالة من الفوضى وتردى الأوضاع وذلك نتيجة لعودة سوق " الأثنين " كل أسبوع لمنطقة منشية النور المعروفة بعزبة السوق برغم إنتقاله الفعلى لعزبة البرنس بأحد المبانى الذى كان مخصصا لسوق الخضار ولم ينتقل له وأصبح لسنوات وكرا لممارسة الرزيلة وللخارجين عن القانون
Image may contain: one or more people, people standing and outdoor
وفى عهد اللواء رضا فرحات محافظ القليوبية الأسبق إتخذ قرار جرئ بنقل سوق الأثنين لهذا المبنى وتم السيطرة على عدم خروج الباعة مرة أخرى خارج نطاق أسوار هذا المبنى بعزبة " البرنس " ولكن الأن وفى عهد اللواء محمود عشماوى محافظ القليوبية يعانى المواطن القليوبى من حجم فوضى الإشغالات التى تتضح فى إحتلال الباعة الجائلين للشوارع الهامة والأرصفة وتزداد حجم المشكلة وتتفاقم يوم الأثنين من كل أسبوع وذلك بسبب سوق الأثنين الذى يخرج خارج أسوار المبنى المخصص له بعزبة البرنس ليصل لحى أخر وهو منشية النور ويتسبب فى تكدس وشلل مرورى للسيارات والمواطنين ولا يوجد أى رادع أو حل من المسئولين لتلك الأزمة المتفاقمة أسبوعيا .
Image may contain: one or more people, people standing and outdoor
وفى سياق متصل تشهد كبارى منشية النور و الحرس الوطنى حالة مستمرة من فوضى وتكدس الإشغالات فالأقفاص الخاصة بالباعة الجائلين تحتل الأرصفة وعرباتهم تحتل الكوبرى ولا يوجد سبيل للمواطن غير السير على الماء أو الإنتحار تحت عجلات السيارات التى تعانى هى الأخرى أو أن يتحول المواطن القليوبى إلى راقص بالية ليسير على أطراف أصابعة ردا على تكاسل وإهمال مسئولى القليوبية .
Image may contain: one or more people and outdoor