كتبت وفاء عزام

حالة من الفرحة العارمة، تسود بين موظفي دار الأوبرا المصرية، بعد تولي الدكتورة إيناس عبدالدايم، حقيبة وزارة الثقافة، فى التعديل الوزارى الجديد، خلفًا لحلمى النمنم، الذي تولى المنصب لمدة 3 سنوات، مؤكدين أن "عبدالدايم" قادرة على تحقيق مطالب الكثير من الإدارات والقطاعات بالوزارة، خاصة أنها دائمًا فى حالة من الحراك الثقافى والفنى، إيمانًا منها بأن الفن والثقافة وجهان لعملة واحدة، هى "التقدم والازدهار" بالمجتمع.

"عبدالدايم" تلقت اتصالًا هاتفيًا من الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، منذ ساعات، أثناء تواجدها في مدينة الشارقة بالإمارات، لحضورها فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية، التي انطلقت أمس السبت، وتستمر حتى 19 يناير الجارى، وعادت منذ قليل، إلى القاهرة.

كانت "إيناس عبدالدايم" تنوى حضور فعاليات مهرجان الشارقة كاملة، خاصة أنها عقدت أكثر من جلسة اتفاق مع العازف الشهير فرات قدورى، رئيس المهرجان، والذى تقدمه هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» بشراكة استراتيجية مع هيئة الإنماء التجاري والسياحي، ومسرح المجاز.

واتفقت على إقامة احتفالية مصرية خاصة ضمن الفعاليات، لإحياء الذكرى الأربعين لرحيل العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ.

ووجه عدد كبير من أصدقاء "إيناس عبدالدايم"، التهنئة لها عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بمناسبة المنصب الجديد.

0 coment�rios Blogger 0 Facebook

 
جريدة مصر اليوم © 2014. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top