معلمة تتجرد من الانسانية وتفضح طفل صغير على الفيس بوك




سها البغدادى

معلمة استخدمت التكنولوجيا الحديثة فى الاساءة لطفل مسكين ولم تستخدمها لتعليمه وادخال السرور عليه

قامت أحد المعلمات بنشر صورة أحد التلاميذ على موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك حيث قامت بالسخرية منه لان ليس معه الكتاب المدرسى وتناست المعلمة أن دورها لا يقتصر على عملية التلقين داخل الفصل المدرسى فدورها يشمل تنمية كل جوانب شخصية الطفل وخصوصا معلمات الصفوف الأولى لأنهن لهن تأثير فى تكوين الشخصية بالاضافة الى ان المعلمة أم لاطفالها بيتعلموا منها السلوك والمبادىء والقيم ، فكان من الأجدر بها أن تمارس دورها التربوى وتناقش الطفل بعد انتهاء الحصة فى أسباب عدم وجود الكتاب المدرسى فمن المتوقع ان يكون لم يسدد المصروفات المدرسية وعليها ان تساعده من باب الرحمة بأن تحضر له كتابا من الاعوام السابقة او تجعله يستعير كتاب من احد زملائه وينقل منه الواجب المدرسى وخصوصا أن صورة الطفل توضح حالته الاجتماعية والنفسية 
فمن يرى صورة الطفل يعلم بحاله فما بالكم بمعلمة الطفل التى تجلس معه ساعات طويلة وهى لم تعلم عنه شىء غير انه مقصر ، فقد اقتصر دور المعلمة فى هذه الايام على متابعة الواجب وتصحيح الكراسات ، وتناست المناهج التى تعلمتها فى الكلية، انها تعلمتها لكى تطبقها فى الحياة العملية ومن العجيب ان زميلها المدرس بيرد عليها ويقول لها هذا من يخرج ويسب المدرسين لما يكبر استدعى ولى امره وبيسخر من طريقة جلوس الطفل وبيقول ما نجيب له شيشة احسن ، بالفعل سوف يسبكم ايها المعلم لانكم تجردتم من معانى الرحمة والانسانية واستخدمتم التكنولوجيا فى الاساءة لأطفالكم ولم تستخدموها فى تعليم الاطفال ورسم البسمة على وجوهم العابسة المتألمة من الفقر 
فكيف نبنى وطن ومعلميه يتجردون من معانى الرحمة ؟

معلمة تتجرد من الانسانية وتفضح طفل صغير على الفيس بوك معلمة تتجرد من الانسانية وتفضح طفل صغير على الفيس بوك بواسطة Mai Gamal on فبراير 16, 2018 Rating: 5

بيزنس إيجنت

ا اخبا ر