اقلع غماك

رأفت عبد العال
حبل الوريد مسدود بآه
والآه بتخنق الإحتمالربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏، و‏طبيعة‏‏‏ و‏ماء‏‏‏
بين الحقيقة والمحال
حبة صراحة مفتفتة
والصورة ظاهرة معتمة
من يوم ما قلت الكدب لا
زنازين ضمري إتفتحت
ولبست توب المشنقة
مع إن كان أقصر طريق
هو الرجوع للدروشة
لكن جدوري حاضنة
جواها علم
مصلوب على ساري الوريد
و بحسب اليوم الجديد
جايب حقيقة ملمعة
لما شيطان الكدب بان
وسوس لهم
شدوا اللجام سكت الكلام
وعرفت ان الكلمة غرقت
جوه بير بحر الظلام
إزاي نحقق الانتظام
وإزاي نرجع عمر ضاع
وإزاي نهرب م الضلام
وإزاي نقول امتى لا
وإزاي هنعرف الاتجاه
واحنا في عصر الودودة
بسؤال نرد ع السؤال
من غير إجابة مقنعة