أول إفريقية تحصل على نوبل للسلام لدعم التنمية المستدامة

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏نص‏‏‏


بقلم العالم الموسوعي بروفيسور محمد حسن كامل



متابعة دكتور علاء ثابت مسلم

لم يستطع أحد ان يتكهن بحركة بوصلة جائزة نوبل


للجائزة معايير دقيقة

ولاسيما وأن كل المرشحين من العالم كله يداعبون الجائزة

المنافسة شديدة في مجالات الجائزة

التي ترصد بوضوح أفضل عمل إنساني يسعد البشرية في المجالات التالية

الفيزياء والكيمياء والأدب والطب والسلام .

في عام 1968، قام البنك المركزي السويدي بتأسيس جائزة في العلوم الاقتصادية في ذكرى ألفريد نوبل، والتي على الرغم من عدم كونها جائزة قد أوصى بها نوبل ، بعد ذلك أصبحت معروفة باسم جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية تعدّ جائزة نوبل على نطاق واسع من أهم الجوائز المتاحة في مجالات الأدب والطب والفيزياء والكيمياء والاقتصاد والنشاط من أجل السلام.

في عام 2004 وقفت بوصلة جائزة نوبل للسلام نحو إفريقيا

لتحصدها وانجاري ماثاي Wangari Maathai

(1 أبريل 1940 - 25 سبتمبر 2011)، ناشطة كينية من دعاة حماية البيئة. ولدت في في نييري بكينيا. ونالت من درجة البكالوريوس من كلية ماونت سانت سكولاستيكا، وحصدت درجة الماجستير من جامعة بيتسبرج. وكانت أول امرأة في شرق ووسط إفريقيا تنال الدكتوراه، وحصلت عليها من جامعة نيروبي عام 1971، وقامت هناك بتدريس التشريح البيطري . أسست سنة 1977 حركة الحزام الأخضر التي زرعت أكثر من 30 مليون شجرة في أفريقيا. ترأست بين 1981و 1987 المجلس القومي للمرأة في كينيا. رشحت نفسها في فترة الثمانينيات من القرن العشرين للانتخابات الرئاسية أمام الرئيس الكيني دانيال آراب موي. اختيرت لتولي منصب حكومي في انتخابات عام 2002م التي دفعت حزب كانو الحاكم بزعامة موي إلى صفوف المعارضة. وتولت منصب نائب وزير البيئة والموارد الطبيعية في بلادها.

و عينت سنة 2009 رسول السلام التابع للأمم المتحدة.

فازت سنة 2004 على جائزة نوبل للسلام "بسبب إسهاماتها من أجل التنمية المستدامة والديموقراطية والسلام. فالسلام على الأرض يتوقف على قدرتنا على حماية بيئتنا الحية". وذكرت اللجنة المؤلفة من خمسة أعضاء أن ماثاي "تجمع بين العلم والالتزام الاجتماعي والسياسات النشيطة. ويتجاوز هدف استراتيجيتها حماية البيئة القائمة إلى تأمين وتعزيز قواعد التنمية البيئية المستدامة"، أصبحت ماثاي بذلك أول سيدة أفريقية تحصل على جائزة نوبل للسلام. وقد حصلت في نفس العام 2004 علي جائزه صوفي المقدمة من الكاتب النرويجي جوستاين غاردر البالغ قيمتها 100 ألف دولار أمريكي .

حصول Wangari Maathai على جائزة نوبل في السلام لدعم التنمية المستدامة يعكس مدى تطور الوعي الفردي وأثره في الوعي الجمعي , كما يعكس تطور نواة الفكر الإنساني نحو التنمية المستدامة وأن تكون هناك رؤية واقعية ترصد المعطيات العصرية المتاحة وتقدم نتائج جديدة تدفع الإنسانية للدفاع عن مقومات التنمية المستدامة التي تضمن للأجيال القادمة حياة افضل دون جور أو ظلم .

لقد ساهمت تلك المرأة في غرس 30 مليون شجرة , هذا العمل الرائع يعكس حب الحياة والدعوة لحب الحياة .

اول سيدة تحصل على درجة الدكتوراه في شرق ووسط إفريقيا وكأنها ترفع لواء العلم وتدعو بنات حواء لتحصيل العلم والفكر والثقافة والإبداع .

ترشيحها لرئاسة الجمهورية في كينيا دعم واضح لتعزيز الديمقراطية في إفريقيا .

وانجاري ماثاي سيدة من طراز خاص.....من إفريقيا تنبه العالم عن أهمية التنمية المستدامة ......ألا تستحق جائزة نوبل للسلام .....؟

دكتور / محمد حسن كامل

رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب
أول إفريقية تحصل على نوبل للسلام لدعم التنمية المستدامة أول إفريقية تحصل على نوبل للسلام لدعم التنمية المستدامة بواسطة mesralyoum on سبتمبر 05, 2019 Rating: 5

بيزنس إيجنت

ا اخبا ر