باطنية حلوان للمخدارت تحت قيادة روبى



لا يتوفر وصف للصورة.

متابعة/ عبدالحفيظ موسى

إحدى حملات رجال الشرطة لمداهمة أوكار المخدرات ، رغم الحملات الأمنية المكثفة، ونجاحها فى القبض على مروجى وبائعى المخدرات، إلا أن تلك الجهود المبذولة ليست كافية للقضاء على الظاهرة، التى تحتاج إلى أدوار أخرى إعلامية واجتماعية ونفسية، بخلاف الدور الأمنى.


فى جنوب القاهرة ، تعد مناطق المعصرة «، ترعة الخشاب، شارع رشدي ، والهجانة، شارع السكة الحديد » بحلوان ، من أشهر المناطق المعروفة ببيع المواد المخدرة، إلى جانب مناطق «الدوجان ، عرب سلام ، عزبة زين ، مجمع المدارس ، عرب غنيم » ، وهناك جهود كبيرة من قبل الأجهزة الأمنية للقضاء على دواليب المخدرات فى تلك المناطق، ووفقاً لمصدر أمنى، رفض نشر اسمه، فإن غالبية التجار يعملون بشكل فردى، ويتم ضبطهم بسهولة، وهناك تشكيلات عصابية متخصصة فى ترويج المخدرات وبيعها، ويحتاج هذا النوع إلى جهد لضبطها كونها تشكيلات منظمة.

رواج تجارة المخدرات بحلوان ،راجت تجارة المخدرات فى بعض مناطق القاهرة ، وأشهرها منطقة المعصرة ، شوارع «رشدي ، السكة الحديد»، إضافة لمناطق «العزبة القبلية - عزبة الصفيح - عزبة خليل - الحومداية »وكفرالعلو وعرب البراوى

فمعروف عنها تجارة الحشيش والهيروين والشادو ، إضافة إلى الاتجار فى السلاح وتخزين السيارات المسروقة، وتؤوى هاربين من تنفيذ أحكام قضائية، بينما ينتشر بيع الأقراص المخدرة والاستروكس فى دوائر قسم المعصرة ، عبر مجموعة من الشباب لا تتخطى أعمارهم 18 عاماً، تخصصوا فى بيع المواد المخدرة.

وتزامنت حملات الأجهزة الأمنية مع انتشار الظاهرة فى شوارع المدينة بنطاق جميع دوائر المحافظة، وتمكنت من ضبط المئات من مروجى المواد المخدرة، ولا تزال الحملات مستمرة، خاصة فى العشوائيات والمناطق الصحراوية والجبلية غرب المدينة، التى يتخذ منها التجار بؤراً لممارسة نشاطهم .

وفى حلوان، عُرف حي «المعصرة »، بأنها «باطنية حلوان»، فالمخدرات متوافرة فى كل مكان، ويسهل على أى زائر للحي أن يتجول ويشترى بكل حرية، وفى تمام الخامسة من مساء كل يوم، يصطف المدمنون فى طوابير ليبدأ دولاب المخدرات بالحي عمله، ويستمر حتى ساعات متأخرة من الليل، ويتوافد التجار والمتعاطون على الحي للحصول على حصصهم سواء «حشيش، شادو، برشام»، ورغم الجهود الأمنية المتواصلة، وإلقاء القبض على عدد من تجار المخدرات، إلا أن شهادات الأهالى أكدت أن من يتم إلقاء القبض عليهم هم صغار التجار، وعادة ما يكون باتفاق مع كبار التجار ، ولا يزال مباحث المعصرة لم تتمكن من القبض علي " ابراهيم روبي " اكبر مورد للمخدرات بالمعصرة ، ويعمل تحت ايده عدد كبير من الاطفال والشباب الذي لم يتخطي عمرهم 18 يستغلهم لنقل البضيع من مستورده بحدائق المعادي.

وكشف مصدر من أهالى الحي ، أن « روبي »، يعد إحدى أكبر تجار المخدرات فى الحي، ويطلق عليها «المستورد»، فلا يستطيع أحد الاقتراب منها، وتؤوى جميع الهاربين من الأحكام والمسجلين، مشيراً إلى أنه يصعب على أى قوة أمنية اقتحام الوكر، يقول: «قبل خروج أى حملة أمنية يصل الخبر لصاحب الوكر أو تاجر المخدرات، فيتخذ احتياطاته»، وشارك من قبل بأعمال عنف ضد الدولة.

وأكد مصدر بوزارة الداخلية أن مباحث القاهرة عازمة على القبض على الهاربين وعودة الانضباط للشارع
.
باطنية حلوان للمخدارت تحت قيادة روبى باطنية حلوان للمخدارت تحت قيادة روبى بواسطة mesralyoum on نوفمبر 30, 2019 Rating: 5

بيزنس إيجنت

ا اخبا ر